يوم 21 فبراير 2020 الجمعة 2:04 صباحًا

اروع اروع الصور

تذكر مفارقه الأحباب و الأصحاب، حين يوسد الوجة الرائع بالحجر، و يهال على الجسد الرقيق التراب، حين تضيق القبور و تختلف الأضلاع، و تذكر ان القبر سيصبح روضه من رياض الجنه لأناس صدقوا الله فصدقهم، فثبتهم بالقول الثابت و عصمهم من العذاب. لتكن لك سويعه تخلو فيها مع نفسك و الله مطلع عليك، تراجع فيها عملك، فتحمدة سبحانة على الخير و تتوب الية من الذنب. لقد اوصانا الله بأن نعتصم بحبلة و نستمسك بوحيه، فلنحكم القبضة، و لنزدد من الخير لتزداد قبضتنا قوة، و لا ننسي او نتناسي الوصيه فتخف قبضتنا او نعجز عن القبض، فنهوي في الردي في اسفل سافلين. ذلك الدين بحاجة الى دعاه الية و إلي سواعد تحميه، و ذلك القرآن بحاجة الى من يحمل نورة و ينشر هديه، و لا يصير صاحب القرآن الا اهلا لهذا الحمل اخلاصا و صدقا و فهما و طهرا و إقبالا على الله و بعدا عن معاصيه. استشعر نفسك بين طريقين: احدهما يشير الى الجنة، و الآخر يشير الى النار، و على كل طريق داعي، و أنت تاره تسير الى هذه و تاره الى تلك، ثم تسير الى الجنة، و لا يلبث داعى النار ان يغريك و يلبس عليك امرك، فأنت اشد ما تحتاج الية هنا هو البصيره و إدراك العاقبه و الحزم في اتخاذ الموقف و العزم في السير، و إياك و التردد فإنة للعاجز و صاحب الهمه الضعيفه التي سرعان ما تنهار امام زخرف الدنيا و زينتها.

 

صورة اروع اروع الصور

صورة اروع اروع الصور

 

 

 

  • صورة الإسلام جميلة