تحميل خطب دينية mp3

 


ان الحمد لله، نحمدة و نستغفره و نستعينه و نستهديه و نعوذ بالله من شرور انفسنا و من سيئات اعمالنا، من يهد الله فلا مضل له و من يضلل فلا هادي له. و اشهد ان لا اله الا الله و حده لا شريك له و اشهد ان محمدا عبده و رسوله من بعثه الله رحمة للعالمين هاديا و مبشرا و نذيرا. بلغ الرسالة و ادى الامانة و نصح الامة فجزاه الله خير ما جزى نبيا من انبيائه. صلوات الله و سلامة عليه و على كل رسول ارسله. اما بعد، عباد الله اوصيكم و نفسي بتقوى الله العلي العظيم. يقول الله تعالى: ﴿ سبحان الذي اسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى الذي باركنا حوله لنريه من اياتنا انه هو السميع البصير ﴾ سورة الاسراء/1).

اعتاد المسلمون احياء ذكرى معجزة الاسراء و المعراج التي حصلت بالسابع و العشرين من رجب. الاول من رجب كان 1436 الاثنان 2042020 فذكرى معجزة الاسراء و المعراج تكون ليلة الجمعة 1552020 الى الاثنين 1652015

اخوة الايمان، ان الاسراء و المعراج من معجزات رسول الله صلى الله عليه و سلم. اما الاسراء فثبت بنص القرءان و الحديث الصحيح، فيجب الايمان بانه صلى الله عليه و سلم اسرى الله فيه ليلا من مكة الى المسجد الاقصى. و ربما جاء بتفسير الاية ﴿ سبحان الذي اسرى بعبده ليلا ﴾ السبح باللغة التباعد و معنى سبح الله تعالى اي بعده و نزهه عما لا ينبغي. و قوله ﴿بعبده﴾ اي بمحمد. و نسبة النبي الى ربه بوصف العبودية غاية الشرف للرسول لان عباد الله كثير فلم خصه بهذه الاية بالذكر هذا لتخصيصه بالشرف الاعظم.

والمقصود من المعراج هو تشريف الرسول باطلاعه على عجائب العالم العلوي. اما الله تعلى فهو موجود بلا مكان و لا يجري عليه زمان، لا يسكن سماء و لا ارضا، بل هو خالق السماء و الارض و العرش و الكرسي و لا يحتاج الى شيء من خلقه، ﴿ليس كمثله شىء﴾ [سورة الشورى اية 11]. يقول الامام على رضي الله عنه « كان الله و لا مكان و هو الان على ما عليه كان ». و يقول كذلك بتنزيه الله عن الجلوس « ان الله خلق العرش اظهارا لقدرته و لم يتخذه مكانا لذاته ». رواه ابو منصور البغدادي بكتابة الفرق بين الفرق. انظر: الله موجود بلا كيف و لا مكان.

ومن نسب المكان او الجهة لله لا يصبح مسلما، و عليه الرجوع للاسلم بالنطق بالشهادتين مع ترك الاعتقاد الفاسد. انظر كيف يحافظ المسلم على ايمانه: تجنب الوقوع بالردة و الكفر.

وقوله تعالى ﴿ليلا﴾ انما قال ﴿ليلا﴾ مع ان الاسراء لا يصبح الا بالليل لانه اراد فيه تاكيد تقليل لمدة الاسراء فانه اسري فيه ببعض الليل من مكة الى الشام.

وقوله تعالى ﴿ من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى ﴾ انما سمي المسجد الحرام لحرمته اي لشرفه على سائر المساجد لانه خص باحكام ليست لغيره. و المسجد الاقصى انما سمي بذلك لبعد المسافة بينه و بين المسجد الحرام.

وقوله تعالى ﴿ الذي باركنا حوله ﴾ قيل لانه مقر الانبياء و مهبط الملائكة، لذا قال ابراهيم عليه السلام ﴿ انني ذاهب الى ربي سيهدين ﴾ اي الى حيث و جهني ربي اي الى بر الشام لانه عرف بتعريف الله اياه ان الشام مهبط الرحمات و ان اكثر الوحي يصبح بالشام و ان اكثر الانبياء كانوا بها.

قال تعالى ﴿ لنريه من اياتنا ﴾ اي ما راى تلك الليلة من العجائب و الايات التي تدل على قدرة الله.

اخوة الايمان، لقد اجمع اهل الحق على ان الاسراء كان بالروح و الجسد و باليقظة و من انكره فقد كذب القرءان.

وقد كانت تلك المعجزة العظيمة بالسنة الخامسة قبل الهجرة ليلة السابع و العشرين من شهر رجب، فقد جاءه جبريل ليلا الى مكة و هو نائم ففتح سقف بيته و لم يهبط عليهم لا تراب و لا حجر و لا شيء و كان النبي حينها ببيت فتاة عمه ام هانىء فتاة ابي طالب اخت على بن ابي طالب بحي اسمه اجياد، كان هو و عمه حمزة و جعفر بن ابي طالب نائمين و الرسول كان نائما بينهما فايقظه جبريل بعدها اركبه على البراق خلفه و انطلق فيه و البراق دابة من دواب الجنة و هو ابيض طويل يضع حافره حيث يصل نظره و لما ياتي على ارتفاع تطول رجلاه و لما ياتي على انخفاض تقصر رجلاه، و انطلق فيه البراق حتى و صلا عند الكعبة حيث شق صدره من غير ان يحس بالم بعدها اعيد كما كان و هذا بعد ان غسل قلبه و ملىء ايمانا و حكمة و كل ذلك اعدادا للامر العظيم الذي يستقبله، بعدها انطلقا حتى و صلا الى ارض المدينة فقال له جبريل ” انزل ” فنزل فقال له “صل ركعتين” فصلى ركعتين، بعدها انطلق فوصل فيه الى بلد اسمها مدين و هي بلد نبي الله شعيب فقال له انزل فصل ركعتين ففعل بعدها مثل هذا فعل ببيت لحم حيث ولد عيسى ابن مريم عليه السلام.

ثم اتى بيت =المقدس فربط البراق بالحلقة التي يربط فيها الانبياء بعدها دخل المسجد الاقصى فصلى به ركعتين.

وصلى بالانبياء اماما، الله جمعهم له هنالك كلهم تشريفا له، و لما خرج جاءه جبريل عليه السلام باناء من خمر الجنة لا يسكر و اناء من لبن فاختار النبي اللبن فقال له جبريل “ اخترت الفطرة ” اي تمسكت بالدين.

ومن عجائب ما راى رسول الله صلى الله عليه و سلم بالاسراء ما رواه الطبراني و البزار من انه راى المجاهدين بسبيل الله و كيف كان حالهم و راى تاركي الصلاة و كيف كان حالهم و الذين لا يؤدون الزكاة و كيف كان حالهم و الزناة و كيف كان حالهم و الذين لا يؤدون الامانة و كيف كان حالهم و خطباء الفتنة و ربما رءاهم تقص السنتهم بمقصات من نار و ما اكثرهم بايامنا هذه.

وراى الذين يتكلمون بالكلمة الفاسدة و ما اكثرهم بايامنا هذه، و راى ابليس و راى الدنيا بصورة عجوز.

وراى ءاكلي الربا و كيف كان حالهم و راى ءاكلي اموال اليتامي و كيف كان حالهم و راى شاربي الخمر و كيف كان حالهم، و الذين يمشون بالغيبة و كيف كان حالهم بعدها شم رائحة طيبة من قبر ما شطة فتاة فرعون و كانت مؤمنة صالحة و جاء بقصتها انها بينما كانت تمشط راس فتاة فرعون سقط المشط من يدها فقالت ” بسم الله ” فسالتها فتاة فرعون ” او لك رب اله غير ابي ” فقالت الماشطة ” ربي و رب ابيك هو الله ” فقالت “ااخبر ابي بذلك ” قالت ” اخبريه ” فاخبرته فطلب منها الرجوع عن دينها فابت فحمى لها ماء حتى صار شديد الحرارة متناهيا بالحرارة فالقى به اولادها واحدا بعد واحد بعدها لما جاء الدور الى طفل كانت ترضعه تقاعست اي صار بها كانها تتراجع ازداد خوفها و انزعاجها و قلقها فانطق الله تعالى الرضيع فقال ” يا اماه اصبري فان عذاب الاخرة اشد من عذاب الدنيا فلا تتقاعسي فانك على الحق “. فتجالدت فرمى الطفل فقالت لفرعون “لي عندك طلب ان تجمع العظام و تدفنها ” فقال ” لك هذا ” بعدها القاها فيه.

ثم نصب المعراج و المعراج مرقاة شبه السلم درجة من ذهب و الثانية =من فضة و كذا فعرج فيها النبي الى السماء و اما المعراج فقد ثبت بنص الاحاديث و اما القرءان فلم ينص عليه نصا صريحا لا يحتمل تاويلا لكنه و رد به ما يكاد يصبح صريحا و هو قوله تعالى ﴿ و لقد راه نزلة ثانية =عند سدرة المنتهى عندها جنة الماوى ﴾ سورة النجم/14-15-16).

ثم صعد فيه جبريل حتى انتهيا الى السماء الاولى، و بالسماء الاولى راى ءادم و بالثانية =راى عيسى و يحيى و بالثالثة راى يوسف. قال عليه الصلاة و السلام « و كان يوسف اعطي شطر الحسن » يعني نص جمال البشر الذي و زع بينهم و بالسادسة راى موسى و بالسابعة راى ابراهيم و كان اشبه الانبياء بسيدنا محمد من حيث الخلقة و رءاه مسندا ظهره الى المنزل المعمور الذي يدخله كل يوم سبعون الف ملك بعدها لا يعودون اليه. انظر: الاسلام دين جميع الانبياء

ثم ذهب برسول الله الى سدرة المنتهى و هي شجرة عظيمة و فيها من الحسن ما لا يستطيع احد من خلق الله ان يصفه و جدها يغشاها فراش من ذهب و اوراقها كاذان الفيلة و ثمارها كالقلال و القلال جمع قلة و هي الجرة و هذي الشجرة اصلها بالسماء السادسة و تمتد الى السابعة بعدها سار سيدنا محمد و حده حتى وصل الى مكان يسمع به صريف الاقلام التي تنسخ فيها الملائكة بصحفها من اللوح المحفوظ بعدها هنالك ازال الله عنه الحجاب الذي يمنع من سماع كلام الله الذي ليس حرفا و لا صوتا، و اسمعه كلامه.

ثم هنالك كذلك ازال عن قلبه الحجاب فراى الله تعالى بقلبه اي جعل الله له قوة الرؤية و النظر بقلبه، فراى الله بقلبه و لم يره بعيني راسه لان الله لا يرى بالعين الفانية بالدنيا و انما يرى بالعين الباقية بالاخرة كما نصف على هذا الامام ما لك رضي الله عنه.

ولو كان يراه احد بالعين بالدنيا كان رءاه سيدنا محمد، لذا قال عليه الصلاة و السلام: « و اعلموا انكم لن تروا ربكم حتى تموتوا ». انظر: رؤية الله بلا كيف و لا مكان و لا جهة بالجنة اعظم نعيم للمسلمين

ثم ان نبينا لما رجع من هذا المكان كان من جملة ما فهمه من كلام الله الازلي انه فرض عليه خمسون صلاة بعدها رجع فوجد موسى بالسماء السادسة فقال له “ماذا فرض الله على امتك” قال: ” خمسين صلاة ” قال “ارجع و سل التخفيف” اي ارجع الى حيث كنت و سل ربك التخفيف فاني جربت بني اسرائيل فرض عليهم صلاتان فلم يقوموا بهما” فرجع فطلب التخفيف مرة بعد مرة الى ان صاروا خمس صلوات. و ذلك به دليل على ان الانبياء ينفعون بعد موتهم.

قال الشيخ الصاوي المالكي 1775-1241 بكتابة حاشية الصاوي على تفسير الجلالين: « قوله ”قال فرجعت الى ربي” اي الى المكان الذي ناجيت به ربي و ليس المراد ان الله بذلك المكان و رجع له فان اعتقاد هذا كفر ». انظر: كيف يحافظ المسلم على ايمانه: تجنب الوقوع بالردة و الكفر.

وليعلم ان المقصود بقوله تعالى ﴿ثم دنا فتدلى فكان قاب قوسين او ادنى﴾ جبريل عليه السلام حيث رءاه الرسول و له ستمائة جناح سادا عظم خلقه ما بين الافق، فان جبريل اقترب من سيدنا محمد فكان ما بينهما من المسافة بمقدار ذراعين بل اقرب.

ولا يجوز تفسير الاية بان محمدا دنا من الله لان الله موجود بلا مكان و لا احد قريب منه بالمسافة. انظر: الله موجود بلا كيف و لا مكان.

ثم ان الرسول لما رجع اخبر قومه بما حصل معه فقالوا له “من هنا الى هنالك مسيرة شهر” و كان فيهم من يعرف بيت =المقدس فقالوا له “كم بابا ببيت المقدس” كان هو بالليل ما تاكد عدد الابواب تضايق بعدها كشف الله له فاراه فصار يعد لهم و هو ينظر الى الابواب واحدا واحدا فسكتوا، بعدها ابو بكر قيل له ” صاحبك يدعي انه اسري فيه ” قال ” انه صادق بذلك. عن خبر السماء انا اصدقة فكيف لا اصدقة عن خبر الارض “.

اخوة الايمان، ان الواحد منا ينبغي له ان يعمل لاخرته و كانه سيموت غدا و ينبغي له بكل ايامه ان يذكر الموت و انه قريب حتى لا يغفل فينجر الى ما يرضي الله خصوصا و ان عديدا من الناس تزداد غفلتهم بهذه الايام فيغرقون بالمعاصي و المنكرات بدلا من ان يعتبروا و يقولوا ربما مضى من عمرنا هكذا و هكذا من السنين فماذا اعددنا ليوم المعاد و من اخطانا معه لنستسمحه، و كان بعضهم لم يسمع بجهنم و ما اوعد الله فيه اهلها.

النار اي جهنم يا عباد الله حق فيجب الايمان فيها و بانها مخلوقة الان و ربما اوقد عليها الف سنة حتى احمرت و الف سنة حتى ابيضت و الف سنة حتى اسودت فهي سوداء مظلمة. و ربما جعل الله بها عقارب كالبغال و حيات الحية الواحدة كالوادي و جعل اكل اهلها من ضريع و هو شجر كريه المنظر كريه الطعم و جعل شراب اهلها من الماء الحار المتناهي الحرارة الذي تتقطع منه امعاؤهم و جعل ما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة ايام و هذا ليزداد الكافر عذابا. فهل من معتبر

 

  • خطبة دينية
  • تحميل خطب اسلامية
  • آآخبر مٌسيِرهً
  • خطبة الجمعة مكتوبة وقصيرة
  • تحميل خطب دينية
  • صور مقالات وخطب دينية
  • خطب دينيه اسلاميه
  • تحميل خطب حلوه
  • تحميل خطب اسلاميه
  • تحميل خطب دينيه

1٬650 views