يوم الإثنين 6:45 مساءً 14 أكتوبر 2019



توبيكات اسلاميه ذوق

صور توبيكات اسلاميه ذوق

 

إستشعر نفسك بين طريقين: احدهما يشير الى الجنة،

 

و الآخر يشير الى النار،

 

و على كل طريق داعي،

 

و أنت تاره تسير الى هذه و تاره الى تلك،

 

ثم تسير الى الجنة،

 

و لا يلبث داعى النار ان يغريك و يلبس عليك امرك،

 

فأنت اشد ما تحتاج الية هنا هو البصيره و إدراك العاقبه و الحزم في اتخاذ الموقف و العزم في السير،

 

و إياك و التردد فإنة للعاجز و صاحب الهمه الضعيفه التي سرعان ما تنهار امام زخرف الدنيا و زينتها.

 

هذا الدين لا ينتصر بالمعجزات و لا بمجرد الدعاء،

 

بل قضت حكمتة سبحانة ان ينتصر الدين بجهد ابنائه،

 

و قال تعالى “ذلك و لو يشاء الله لانتصر منهم و لكن ليبلو بعضكم ببعض”،

 

فاسأل نفسك ما هو الجهد الذى بذلتة و تبذله

 

اذا شعرت انك لم توفق لإنجاز عمل خير ما ،

 

 

فإعلم ان هناك ما يحول بينك و بينة اما ظلمه المعصية،

 

او ضعف العزم،

 

او الإنشغال بالدنيا،

 

اوان الشيطان بلغ منك مبلغة فغلبك بوساوسة و ضعف نفسك تجاهه،

 

فأنظر اين انت و صحح النيه و المسير و أعد الكره و استعن بالله.

 

اذا طلبت من ربك شيئا فاستح منه،

 

و قدم له شيئا من العباده و الطاعة،

 

فقد قدم الله ذكر العباده على الاستعانه حين قال “إياك نعبد و إياك نستعين”.

 

من اراد الصراط المستقيم فعليه بالقرآن،

 

فإن الله لما ذكرة في سورة الفاتحه افتتح سورة البقره بقوله “ألم ذلك الكتاب لا ريب فيه هدي للمتقين”،

 

فالصراط المستقيم هو هذا الكتاب،

 

فلنقبل عليه.

 

اعلم ان لك بيتا انت مفارقه،

 

و آخر صغيرا للبرزخ،

 

و ثالثا انت فيه مخلد،

 

فهل يعقل ان الهو بما هو زائل و أنسي ما هو باق!؟.

 

  • صور اسﻻمية

1٬173 views

توبيكات اسلاميه ذوق