خطبة دينية قوية

بالصور خطبة دينية قوية 201511303

ان الحمد لله، نحمده و نستغفره و نستعينه و نستهديه و نعوذ بالله من شرور انفسنا و من سيئات اعمالنا، من يهد الله فلا مضل له و من يضلل فلا هادى له. و اشهد ان لا اله الا الله و حده لا شريك له و اشهد ان محمدا عبده و رسوله من بعثه الله رحمه للعالمين هاديا و مبشرا و نذيرا. بلغ الرساله و ادي الامانه و نصح الامه فجزاه الله خير ما جزي نبيا من انبيائه. صلوات الله و سلامه عليه و على كل رسول ارسله. اما بعد، عباد الله اوصيكم و نفسى بتقوي الله العلى العظيم. يقول الله تعالى: ﴿ سبحان الذى اسري بعبده ليلا من المسجد الحرام الى المسجد الاقصي الذى باركنا حوله لنريه من اياتنا انه هو السميع البصير ﴾ سوره الاسراء/1).

اعتاد المسلمون احياء ذكري معجزه الاسراء و المعراج التى حصلت في السابع و العشرين من رجب. الاول من رجب كان 1436 الاثنان 2042019 فذكري معجزه الاسراء و المعراج تكون ليله الجمعه 1552019 الى الاثنين 1652015

اخوه الايمان، ان الاسراء و المعراج من معجزات رسول الله صلى الله عليه و سلم. اما الاسراء فثبت بنص القرءان و الحديث الصحيح، فيجب الايمان بانه صلى الله عليه و سلم اسري الله به ليلا من مكه الى المسجد الاقصى. و قد جاء في تفسير الايه ﴿ سبحان الذى اسري بعبده ليلا ﴾ السبح في اللغه التباعد و معنى سبح الله تعالى اي بعده و نزهه عما لا ينبغي. و قوله ﴿بعبده﴾ اي بمحمد. و نسبه النبى الى ربه بوصف العبوديه غايه الشرف للرسول لان عباد الله كثير فلم خصه في هذه الايه بالذكر ذلك لتخصيصه بالشرف الاعظم.

والمقصود من المعراج هو تشريف الرسول باطلاعه على عجائب العالم العلوي. اما الله تعلي فهو موجود بلا مكان و لا يجرى عليه زمان، لا يسكن سماء و لا ارضا، بل هو خالق السماء و الارض و العرش و الكرسى و لا يحتاج الى شىء من خلقه، ﴿ليس كمثله شىء﴾ [سوره الشوري ايه 11]. يقول الامام على رضى الله عنه « كان الله و لا مكان و هو الان على ما عليه كان ». و يقول ايضا في تنزيه الله عن الجلوس « ان الله خلق العرش اظهارا لقدرته و لم يتخذه مكانا لذاته ». رواه ابو منصور البغدادى في كتابه الفرق بين الفرق. انظر: الله موجود بلا كيف و لا مكان.

ومن نسب المكان او الجهه لله لا يكون مسلما، و عليه الرجوع للاسلم بالنطق بالشهادتين مع ترك الاعتقاد الفاسد. انظر كيف يحافظ المسلم على ايمانه: اجتناب الوقوع في الرده و الكفر.

وقوله تعالى ﴿ليلا﴾ انما قال ﴿ليلا﴾ مع ان الاسراء لا يكون الا في الليل لانه اراد به تاكيد تقليل مده الاسراء فانه اسرى به في بعض الليل من مكه الى الشام.

وقوله تعالى ﴿ من المسجد الحرام الى المسجد الاقصي ﴾ انما سمى المسجد الحرام لحرمته اي لشرفه على سائر المساجد لانه خص باحكام ليست لغيره. و المسجد الاقصي انما سمى بذلك لبعد المسافه بينه و بين المسجد الحرام.

وقوله تعالى ﴿ الذى باركنا حوله ﴾ قيل لانه مقر الانبياء و مهبط الملائكه لذلك قال ابراهيم عليه السلام ﴿ انى ذاهب الى ربى سيهدين ﴾ اي الى حيث و جهنى ربى اي الى بر الشام لانه عرف بتعريف الله اياه ان الشام مهبط الرحمات وان اكثر الوحى يكون بالشام وان اكثر الانبياء كانوا بها.

قال تعالى ﴿ لنريه من اياتنا ﴾ اي ما راى تلك الليله من العجائب و الايات التى تدل على قدره الله.

اخوه الايمان، لقد اجمع اهل الحق على ان الاسراء كان بالروح و الجسد و في اليقظه و من انكره فقد كذب القرءان.

وقد كانت تلك المعجزه العظيمه في السنه الخامسه قبل الهجره ليله السابع و العشرين من شهر رجب، فقد جاءه جبريل ليلا الى مكه و هو نائم ففتح سقف بيته و لم يهبط عليهم لا تراب و لا حجر و لا شىء و كان النبى حينها في بيت بنت عمه ام هانىء بنت ابى طالب اخت على بن ابى طالب في حى اسمه اجياد، كان هو و عمه حمزه وجعفر بن ابى طالب نائمين و الرسول كان نائما بينهما فايقظه جبريل ثم اركبه على البراق خلفه و انطلق به و البراق دابه من دواب الجنه و هو ابيض طويل يضع حافره حيث يصل نظره و لما ياتى على ارتفاع تطول رجلاه و لما ياتى على انخفاض تقصر رجلاه، و انطلق به البراق حتى وصلا عند الكعبه حيث شق صدره من غير ان يحس بالم ثم اعيد كما كان و ذلك بعد ان غسل قلبه و ملىء ايمانا و حكمه و كل هذا اعدادا للامر العظيم الذى يستقبله، ثم انطلقا حتى وصلا الى ارض المدينه فقال له جبريل ” انزل ” فنزل فقال له “صل ركعتين” فصلي ركعتين، ثم انطلق فوصل به الى بلد اسمها مدين و هى بلد نبى الله شعيب فقال له انزل فصل ركعتين ففعل ثم مثل ذلك فعل في بيت لحم حيث ولد عيسي ابن مريم عليه السلام.

ثم اتي بيت المقدس فربط البراق بالحلقه التى يربط بها الانبياء ثم دخل المسجد الاقصي فصلي فيه ركعتين.

وصلي بالانبياء اماما، الله جمعهم له هناك كلهم تشريفا له، و لما خرج جاءه جبريل عليه السلام باناء من خمر الجنه لا يسكر و اناء من لبن فاختار النبى اللبن فقال له جبريل “ اخترت الفطره ” اي تمسكت بالدين.

ومن عجائب ما راى رسول الله صلى الله عليه و سلم في الاسراء ما رواه الطبرانى و البزار من انه راى المجاهدين في سبيل الله و كيف كان حالهم و راى تاركى الصلاه و كيف كان حالهم و الذين لا يؤدون الزكاه و كيف كان حالهم و الزناه و كيف كان حالهم و الذين لا يؤدون الامانه و كيف كان حالهم و خطباء الفتنه و قد رءاهم تقص السنتهم بمقصات من نار و ما اكثرهم في ايامنا هذه.

وراي الذين يتكلمون بالكلمه الفاسده و ما اكثرهم في ايامنا هذه، و راى ابليس و راى الدنيا بصوره عجوز.

وراي ءاكلى الربا و كيف كان حالهم و راى ءاكلى اموال اليتامي و كيف كان حالهم و راى شاربى الخمر و كيف كان حالهم، و الذين يمشون بالغيبه و كيف كان حالهم ثم شم رائحه طيبه من قبر ما شطه بنت فرعون و كانت مؤمنه صالحه و جاء في قصتها انها بينما كانت تمشط راس بنت فرعون سقط المشط من يدها فقالت ” بسم الله ” فسالتها بنت فرعون ” او لك رب اله غير ابى ” فقالت الماشطه ” ربى و رب ابيك هو الله ” فقالت “ااخبر ابى بذلك ” قالت ” اخبريه ” فاخبرته فطلب منها الرجوع عن دينها فابت فحمي لها ماء حتى صار شديد الحراره متناهيا في الحراره فالقي فيه اولادها واحدا بعد واحد ثم لما جاء الدور الى طفل كانت ترضعه تقاعست اي صار فيها كانها تتراجع ازداد خوفها و انزعاجها و قلقها فانطق الله تعالى الرضيع فقال ” يا اماه اصبرى فان عذاب الاخره اشد من عذاب الدنيا فلا تتقاعسى فانك على الحق “. فتجالدت فرمي الطفل فقالت لفرعون “لى عندك طلب ان تجمع العظام و تدفنها ” فقال ” لك ذلك ” ثم القاها فيه.

ثم نصب المعراج و المعراج مرقاه شبه السلم درجه من ذهب و الاخري من فضه و هكذا فعرج بها النبى الى السماء واما المعراج فقد ثبت بنص الاحاديث واما القرءان فلم ينص عليه نصا صريحا لا يحتمل تاويلا لكنه و رد فيه ما يكاد يكون صريحا و هو قوله تعالى ﴿ و لقد راه نزله اخري عند سدره المنتهي عندها جنه الماوي ﴾ سوره النجم/14-15-16).

ثم صعد به جبريل حتى انتهيا الى السماء الاولى، و في السماء الاولي راى ءادم و في الثانيه راى عيسي و يحيي و في الثالثه راى يوسف. قال عليه الصلاه و السلام « و كان يوسف اعطى شطر الحسن » يعنى نصف جمال البشر الذى و زع بينهم و في السادسه راى موسي و في السابعه راى ابراهيم و كان اشبه الانبياء بسيدنا محمد من حيث الخلقه و رءاه مسندا ظهره الى البيت المعمور الذى يدخله كل يوم سبعون الف ملك ثم لا يعودون اليه. انظر: الاسلام دين كل الانبياء

ثم ذهب برسول الله الى سدره المنتهي و هى شجره عظيمه و بها من الحسن ما لا يستطيع احد من خلق الله ان يصفه و جدها يغشاها فراش من ذهب و اوراقها كاذان الفيله و ثمارها كالقلال و القلال جمع قله و هى الجره و هذه الشجره اصلها في السماء السادسه و تمتد الى السابعه ثم سار سيدنا محمد و حده حتى وصل الى مكان يسمع فيه صريف الاقلام التى تنسخ بها الملائكه في صحفها من اللوح المحفوظ ثم هناك ازال الله عنه الحجاب الذى يمنع من سماع كلام الله الذى ليس حرفا و لا صوتا، و اسمعه كلامه.

ثم هناك ايضا ازال عن قلبه الحجاب فراي الله تعالى بقلبه اي جعل الله له قوه الرؤيه و النظر بقلبه، فراي الله بقلبه و لم يره بعينى راسه لان الله لا يري بالعين الفانيه في الدنيا و انما يري بالعين الباقيه في الاخره كما نص على ذلك الامام ما لك رضى الله عنه.

ولو كان يراه احد بالعين في الدنيا كان رءاه سيدنا محمد، لذلك قال عليه الصلاه و السلام: « و اعلموا انكم لن تروا ربكم حتى تموتوا ». انظر: رؤيه الله بلا كيف و لا مكان و لا جهه في الجنه اعظم نعيم للمسلمين

ثم ان نبينا لما رجع من ذلك المكان كان من جمله ما فهمه من كلام الله الازلى انه فرض عليه خمسون صلاه ثم رجع فوجد موسي في السماء السادسه فقال له “ماذا فرض الله على امتك” قال: ” خمسين صلاه ” قال “ارجع و سل التخفيف” اي ارجع الى حيث كنت و سل ربك التخفيف فانى جربت بنى اسرائيل فرض عليهم صلاتان فلم يقوموا بهما” فرجع فطلب التخفيف مره بعد مره الى ان صاروا خمس صلوات. و هذا فيه دليل على ان الانبياء ينفعون بعد موتهم.

قال الشيخ الصاوى المالكى 1775-1241 في كتابه حاشيه الصاوى على تفسير الجلالين: « قوله ”قال فرجعت الى ربي” اي الى المكان الذى ناجيت فيه ربى و ليس المراد ان الله في ذلك المكان و رجع له فان اعتقاد ذلك كفر ». انظر: كيف يحافظ المسلم على ايمانه: اجتناب الوقوع في الرده و الكفر.

وليعلم ان المقصود بقوله تعالى ﴿ثم دنا فتدلي فكان قاب قوسين او ادنى﴾ جبريل عليه السلام حيث رءاه الرسول و له ستمائه جناح سادا عظم خلقه ما بين الافق، فان جبريل اقترب من سيدنا محمد فكان ما بينهما من المسافه بمقدار ذراعين بل اقرب.

ولا يجوز تفسير الايه بان محمدا دنا من الله لان الله موجود بلا مكان و لا احد قريب منه بالمسافة. انظر: الله موجود بلا كيف و لا مكان.

ثم ان الرسول لما رجع اخبر قومه بما حصل معه فقالوا له “من هنا الى هناك مسيره شهر” و كان فيهم من يعرف بيت المقدس فقالوا له “كم بابا ببيت المقدس” كان هو بالليل ما تاكد عدد الابواب تضايق ثم كشف الله له فاراه فصار يعد لهم و هو ينظر الى الابواب واحدا واحدا فسكتوا، ثم ابو بكر قيل له ” صاحبك يدعى انه اسرى به ” قال ” انه صادق في ذلك. عن خبر السماء انا اصدقه فكيف لا اصدقه عن خبر الارض “.

اخوه الايمان، ان الواحد منا ينبغى له ان يعمل لاخرته و كانه سيموت غدا وينبغى له في كل ايامه ان يذكر الموت و انه قريب حتى لا يغفل فينجر الى ما يرضى الله خصوصا وان كثيرا من الناس تزداد غفلتهم في هذه الايام فيغرقون في المعاصى و المنكرات بدلا من ان يعتبروا و يقولوا قد مضي من عمرنا كذا و كذا من السنين فماذا اعددنا ليوم المعاد و من اخطانا معه لنستسمحه، و كان بعضهم لم يسمع بجهنم و ما اوعد الله به اهلها.

النار اي جهنم يا عباد الله حق فيجب الايمان بها و بانها مخلوقه الان و قد اوقد عليها الف سنه حتى احمرت و الف سنه حتى ابيضت و الف سنه حتى اسودت فهى سوداء مظلمة. و قد جعل الله فيها عقارب كالبغال و حيات الحيه الواحده كالوادى وجعل طعام اهلها من ضريع و هو شجر كريه المنظر كريه الطعم وجعل شراب اهلها من الماء الحار المتناهى الحراره الذى تتقطع منه امعاؤهم وجعل ما بين منكبى الكافر مسيره ثلاثه ايام و ذلك ليزداد الكافر عذابا. فهل من معتبر

 

  • خطبه قويه ومكتوبه عن الصلاه
  • صورة قوية
637 views

خطبة دينية قوية