يوم 21 يناير 2020 الثلاثاء 7:51 صباحًا

خطب دينية

ان من اعظم ما يفتخر به المسلم ايمانة و محبتة لرسول الله محمد صلى الله عليه و سلم و مع ان المسلم يؤمن بالانبياء كلا عليهم الصلاة و السلام و لا يفرق بين احد منهم الا ان النبى محمد صلى الله عليه و سلم خاتمهم و افضلهم و سيدهم فهو الذى يفتح به باب الجنة و هو الطريق الى هذه الامة فلا يؤذن لاحد بدخول الجنة بعد بعثتة الا ان يصير مؤمن به . قال تعالى لقد جاءكم رسول من انفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم .
ايها المسلمون
تري ماذا نقول امام ما نشرتة الصحف الدنماركية من رسما كاريكاتيريا ساخرا , بمن يا تري باعظم رجل و طات قدماة الثري , بامام النبيين صلى الله عليه و سلم .
فماذا نقول تجاة ذلك العداء و التهكم المكشوف هل نغمض اعيننا , و نصم اذاننا , و نطبق افواهنا
لا و الذى كرم محمد , و اعلى مكانتة , لن نعجز عن تطبيق الحق .
انة النبى محمد صلى الله عليه و سلم , حيث الكمال الخلقى , فانه اوفر الناس عقلا , و اسداهم رايا , و اصحهم فكرة , اسخي القوم و اجودهم نفسا .
ايها الناس
ان من و اجب النبى صلى الله عليه و سلم علينا ان نحبه و نعظمة و نتبع سنتة في الظاهر و الباطن , وان نبعد كيد الكائدين و مكر الماكرين عنه .
فان ضعاف النفس و ضعاف القلوب هاجموا المسلمين و لم يكتفوا و استهزئوا بهم و لم يكتفوا , حتى ان و صلوا بجهلهم و قله معرفتهم الى الاستهزاء بالرسول صلى الله عليه و سلم , فلجئوا الى التشوية الاعلامي , ليتمكنوا من الوصول الى هدفهم , و هو تشوية الاسلام و المسلمين . قال الله تعالى ابالله و اياتة و رسولة كنتم تستهزئون )
ايها المسلمون
اين غيره المسلم على دينة و نبية اين دفاعنا عن الدين اين زجرنا للمعتدين
فلنحاول نصره نبينا حتى وان كان بالشيء القليل , نحن الان امام منكر عظيم فلنتبع قول الرسول و نغيرة . قال صلى الله عليه و سلم من راي منكم منكرا فليغيرة بيدة فان لم يستطع فبلسانة فان لم يستطع فبقلبة و هذا اضعف الايمان

استغفر الله لى و لكم و لسائر المسلمين , و صلى الله على نبية محمد و على صحبة الى يوم الدين .

صورة خطب دينية

  • خطب دىنىة
  • خط
929 views