معلومات دينية مفيدة

كيف اصلي و راء الامام


 

فرض الله الصلاة على امة محمد بالسنة الثانية =للهجرة، و جعلها فرضا حتميا عليهم، حيث انها عماد الدين، فان صلحت صلح سائر الدين، و ان فسدت فسد سائر الدين، و تعتبر الصلاة الطريق الاول للدخول بدين محمد صل الله عليه و سلم، حيث انها تقرب الناس من بعضهم، فهم يصطفون بصفوف متساوية، لا يفرق بينهم شيئا، فالفقير يقف بجانب الغني، و الابيض يقف بجانب الاسمر، و كلهم تجمعهم كلمة واحدة، حي على الصلاة . و بعد ان شرع الله الصلاة، شرع الاذان لينبه الناس الى مواقيت الصلاة، و يجمعهم بصفوف متساوية، فالمسجد هو المنزل الذي يقام به فرض الله، و راء امام، يؤم المسلمين بالصلاة، و يعتبر ذلك الامام اشبه بالقائد وقت المعركة، فهو الذي يحدد الاوقات التي يجب بها السجود، او الركوع و غيرها . كيف اصلي و راء الامام تعتبر الصلاة الجماعية اروع من الصلاة فرادا باربع و عشرين مرة، و وصى فيها النبي صل الله عليه و سلم ، ليزداد الاجر، و يكون الامر عادة بين الناس . 1. عليك ان تصطف بصفوف متساوية، و الا تترك فراغا بينك و بين الشخص الذي بجانبك، و حاول قدر المستطاع ان تفسح المجال للمصلين من حولك، حتى ينالوا شرف الصلاة الجماعية . 2. عندما يكبر الامام ت كبار الاحرام، عليك ان تكبر مثله برفع يديك الى مقدمة الراس، و تقول الله اكبر، و يجب ان تخفت صوتك، فقط صوت الامام هو الذي يجب ان يبرز بالصلاة الجماعية . 3. اذا كانت الصلاة ظهرا او عصرا، فان فرضها يصبح بسر الامام، فقط هو يكبر، و انت تقرا بسرك، اما ان كانت الصلاة مغربا او عشاء او فجرا، فانها تكون جهرية، و الامام فقط هو من يقرا باثنائها، و انت عليك ان تعيد ما يقرا بسرك، و عند قراءة الفاتحة يتحين عليك ان تنطق بكلمة امين بصوت مرتفع كغيرك من المصلين . 4. بالركوع عليك الا تسبق الامام باي حركة يقوم بها، بل انتظره يركع بعدها قم بما يفعل، و لاترفع راسك حتى يكبر الامام، و يرفع براسه، و اجعل ظهرك مستو، اي لا يصبح مرتفع جدا، و لا منخفض جدا جدا . 5. بحال القيام من الركوع اياك ان تنظر للاعلى، و رتل الدعاء الذي يتلوه الامام او امن عليك بسرك، و عندما يقوم بالسجود اتبعه بعد ان يكبر، بعدها اياك ان ترفع راسك حتى يرفعها هو، و عند قراءة التشهد، لا تسلم قبل ان يسلم هو، و انتظره حتى يختم على الصلاة، بعدها سلم انت، و يمكنك ان تنتظر قليلا ان كان هنالك خطبة قصيرة بعد الصلاة، و امن على دعائه، فهو يصبح بساعة مباركة، و تحف مكانكم الملائكة .

 

1٬034 views