يوم الأربعاء 12:54 مساءً 23 أكتوبر 2019



مقدمة خطبة دينية

صورة مقدمة خطبة دينية

افضل مقدمة لخطبة الجمعة ،

 

 

مقدمات لخطبة الجمعه

> 1 المقدمه رقم
>
>
> الحمد لله رب الارض و رب السماء … خلق ادم و علمة الاسماء..
> و اسجد له ملائكتة … و اسكنة الجنه دار البقاء…
> و حذرة من الشيطان الد الاعداء ثم انفذ فيه ما سبق به القضاء فاهبطة الى دار الابتلاء…
> و جعل الدنيا لذريتة دار عمل لا دار جزاء و تجلت رحمتة بهم فتوالت الرسل و الانبياء…
> و ما منهم احد الا و جاء معه بفرقان و ضياء…ثم ختمت الرسالات بالشريعه الغراء…
> و نزل القران لما في الصدور شفاء … فاضات به قلوب العارفين و الاتقياء…
> و ترطبت باياتة السنه الذاكرين و الاولياء… و نهل من فيض نورة العلماء و الحكماء…
> نحمدة تبارك و تعالى على النعماء و السراء… و نستعينة على الباساء و الضراء…
> و نعوذ بنور و جهة الكريم من جهد البلاء و درك الشقاء و عضال الداءوشماته الاعداء…
> و نسالة عيش السعداء و موت الشهداء و الفوز في القضاء وان يسلك بنا طريق الاولياء الاصفياء…
>
> و اشهد ان لا الة الا الله و حدة ليس له انداد و لا اشباة و لا شركاء…
> خلق السموات و الارض في سته ايام و كان عرشة على الماء…
> خلق الخلق فمنهم السعداء و منهم الاشقياء …
> محيط بخلقة فليس لهارب منه نجاء …
> قادر مقتدر فكل الممكنات في قدرتة سواء…
> سميع بصير يري النمله السوداء في الليلة الظلماء …
> و يسمع دبيبها على الصخره الصماء …
> اجري الامور بحكمتة و قسم الارزاق و فق مشيئتة بغير عناء …
> لايشغلة شان عن شان فكل شيء خلق بقدر و كل امر جري بقضاء …
>
> و اشهد ان سيدنا محمدا خاتم الرسل و الانبياء …
> و امام المجاهدين و الاتقياء …
> و الشهيد يوم القيامه على الشهداء…
> المعصوم(صلى الله عليه و سلم فما اخطا قط و ما اساء…
> دعا اصحابة الى الهدي فلبوا النداء…
> فاذا ذاتة رحمه لهم و نور و اذا سلوكة اشراق و ضياء…
> هو القدوه النيره في الصبر على البلاء و العمل لدار البقاء…
> و هو الاسوه المشرقه في الزهد في دار الفناء…
> فكم مرت شهور و لا طعام له و لاهل بيته الا التمر و الماء…
> اشتهر من قبل البعثه بالصدق فلم يعرف عنه كذب و لا نفاق و لا رياء…
> لم يؤثر عنه غدر بل اخلاص و امانه و وفاء…
> صلى الله عليه قديما و كذا الملائكه في السماء…
> و صلى هو في المسجد الاقصي بالرسل و الانبياء…
> سبح الحصي في كفة بخير الاسماء…
> و حين ظمىء اصحابة نبع من بين اصابعة الماء…
> اللهم صل و سلم و بارك عليه و على الة و صحابتة الاجلاء…
> و على السائرين على دربة و الداعين بدعوتة الى يوم اللقاء…
> ما تعاقب الصبح و المساء و ما دام في الكون ظلمه و ضياء…
>
> اما بعد
>
>
> 2 المقدمه رقم
>
> الحمد لله الذي انزل على عبدة الكتاب…
> اظهر الحق بالحق و اخزي الاحزاب…
> و اتم نورة … و جعل كيد الكافرين في تباب …
> ارسل الرياح بشري بين يدي رحمتة و اجري بفضلة السحاب…
> و انزل من السماء ماء … فمنة شجر … و منه شراب…
> جعل الليل و النهار خلفه فتذكر اولوا الالباب…
> نحمدة تبارك و تعالى على المسببات و الاسباب…
> و نعوذ بنور و جهة الكريم من المؤاخذه و العتاب…
> و نسالة السلامة من العذاب و سوء الحساب…
>
> و اشهد ان لا الة الا الله العزيز الوهاب…
> الملك فوق كل الملوك و رب الارباب …
> الحكم العدل يوم يكشف عن ساق و توضع الانساب…
> غافر الذنب و قابل التوب شديد العقاب…
> خلق الناس من ادم و خلق ادم من تراب…
> خلق الموت و الحياة ليبلونا و الية الماب…
> فمن عمل صالحا فلنفسة و الله عندة حسن الثواب…
> و من اساء فعليها و ما متاع الدنيا الا سراب…
>
> و اشهد ان سيدنا محمدا عبدة و رسولة المستغفر التواب…
> المعصوم صلى الله عليه و سلم في الشيبه و الشباب…
> خلقة الكتاب و راية الصواب و قوله فصل الخطاب…
> قدوه الامم و قمه الهمم و دره المقربين و الاحباب…
> عرضت عليه الدنيا بكنوزها فكان بلاغة منها كزاد الركاب…
> ركب البعير و نام على الحصير و خصف نعلة و رتق الثياب…
> اضاء الدنيا بسنتة و انقذ الامه بشفاعتة و ملا للمؤمنين براحتة من حوضة الاكواب…
> اللهم صل و سلم و بارك عليه و على الال و الاصحاب …
> ما هبت الرياح بالبشري و جري بالخير السحاب…
> و كلما نبت من الارض زرع او اينع ثمر و طاب…
>
> اما بعد
>
>
> 3 المقدمه رقم
>
> الحمد لله رب المشارق و المغارب… خلق الانسان من طين لازب …
> ثم جعلة نطفه بين الصلب و الترائب…خلق منه زوجة و جعل منهما الابناء و الاقارب…
> تلطف به …فنوع له المطاعم و المشارب…
> و حملة في البر على الدواب و في البحر على القوارب…
> نحمدة تبارك و تعالى حمد الطامع في المزيد و الطالب…
> و نعوذ بنور و جهة الكريم من شر العواقب…
> و ندعوة دعاء المستغفر الوجل التائب… ان يحفظنا من كل شر حاضر او غائب…
>
> و اشهد ان لا الة الا الله القوي الغالب …
> شهاده متيقن بان الوحدانيه لله امر لازم لازب …
> ارايت الارض في دورانها كيف تمسكت بكل ثابت و سائب …
> ارايت الشموس في افلاكها كيف تعلقت بنجم ثاقب …
> ارايت الرياح كيف سخرت فمنها الكريم و منها المعاقب …
> ارايت الارزاق كيف دبرت و هل في الطيور زارع او كاسب …
> ارايت الانعام كيف ذللت و جادت بالبانها لكل حالب …
> ارايت النحل كيف رشف رحيق الزهور فاخرج الشفاء مشارب …
> ارايت النمل كيف خزن طعامة و هل للنمل كاتب اوحاسب …
> ارايت الفرخ كيف نقر بيضة و خرج في الوقت المناسب …
> ارايت العنكبوت كيف نسجت و في الخيوط مصائد و مصائب …
> ارايت الوليد كيف التقم ثدي الام دون علم سابق او تجارب …
> ارايت الانسان اذا ضحك … ارايت كيف تثاءب …
> ارايت نفسك نائما و قد ذهبت بك الاحلام مذاهب …
> اذا رايت ذلك كله فاخشع فلا نجاه لهارب …
>
> و اشهد ان سيدنا محمدا عبدالله و رسول الملك الواهب …
> ما من عاقل الا و علم ان الايمان به حق و واجب …
> سل العدول و سل هل عابة في الحق عائب …
> سل الشهداء عنه هل كانت له في الدنيا ما رب …
> سل صناديد قريش في قليب بدر عن الصادق و من الكاذب …
> سل السيوف سل الرماح هل حملها مثلة محارب …
> سل الغار عن الحمامه حيث باضت فاغشت اعينا كانت تراقب …
> سل سراقه عن قوائم بعيرة كيف ساخت في الصخر حتى المناكب …
> سل ام معبد كيف سقاها اللبن و الشاه مجهده و عازب …
> سل الشمس سل القمر عن نورة و ضيائة اذ الكل غارب …
> سل النجوم متى صلت و سلمت عليه في المسارب …
> سل المسجد الاقصي عن قرانة و الرسل تسمع و الملائكه مواكب …
> سل الزمان متى توقف و سل المكان كيف تقارب …
> سل السموات السبع هل و طئها قبلة راجل اوراكب …
> سل ابوابها كيف تفتحت و من استقبلة على كل جانب …
> سل الملائكه اين اصطفت لتحيتة كما تصطف الكتائب …
> سل الروح الامين لماذا توقف عند الحجاب و من الحاجب …
> سل العشاق عن حبهم و الناس فيما يعشقون مذاهب …
> سل سدره المنتهي عن كاس المحبه من الساقي و من الشارب …
> يارب صل على الحبيب المصطفى اهل الفضائل و المواهب …
> و على الصحب و الال و من تبع عدد ما في الكون من عجائب و غرائب …
>
> اما بعد
>
> 4 المقدمه رقم
>
> الحمد لله رب العالمين..

 

لايسام من كثرة السؤال و الطلب …
> سبحانة اذا سئل اعطي و اجاب .

 

.

 

و اذا لم يسال غضب …
> يعطي الدنيا لمن يحب و من لا يحب .

 

.

 

و لا يعطي الدين الا لمن احب و رغب …
> من رضي بالقليل اعطاة الكثير .

 

.

 

و من سخط فالحرمان قد وجب …
> رزق الامان لمن لقضائة استكان .

 

.

 

و من لم يستكن انزعج و اضطرب …
> من ركن الى غيرة ذل و هان .

 

.

 

و من اعتز به ظهر و غلب …
> من تبع هواة ‎‎فراي ‎شيطان ارتاة .

 

.

 

و من تبع هدي الله فالي الحق و ثب …
> نحمدة تبارك و تعالى على كل ما منح او سلب…ونعوذ بنور و جهة الكريم من العناء و النصب…
> و نسالة الخلود في دار السلام حيث لا لغو و لا صخب …
>
> و اشهد ان لا الة الا الله و حدة لا شريك له .

 

.

 

لة الملك و الية المنقلب …
> هو المالك .

 

.

 

و هو الملك .

 

.

 

يحكم ما يريد فلا تعقيب و لا عجب …
> قبض قبضتين .

 

.

 

فقبضه الجنه لرحمته..

 

و قبضه النار للغضب …
> احتجب عن الخلق بنوره..

 

و خفي عليهم بشده ظهوره..

 

افلح من التزم الادب…
> نخاف الله و نخشاه..

 

و نرجوة و نطلب رضاة .

 

.

 

و العفو منه مرتقب …
> نحب الصلاح و نتمناه..

 

و نكرة الفساد و نتحاشاة .

 

.

 

فهل ذاك يكفي لبلوغ الارب …
> تساؤل في نفوسنا تساءلناه..

 

و بامل في قلوبنا رجوناة .

 

.

 

تبارك الذي اذا شاء و هب …
>
> و اشهد ان خاتم المرسلين هو محمد بن عبدالله بن عبدالمطلب…
> نطق بافصح الكلام .

 

.

 

و جاء باعدل الاحكام..

 

و ما قرا و لا كتب …
> ايه الايات .

 

.

 

و معجزه المعجزات .

 

.

 

لمن سلم عقلة من العطب …
> تامل في حياتة و انظر .

 

.

 

و تمعن بقلبك و تدبر .

 

.

 

و هاك بعض النسب …
> الاب يموت و لا يراة .

 

.

 

و الام تسلمة لغريبة ترعاة .

 

.

 

فلا حنان و لا لعب …
> عم كفلة و رباة .

 

.

 

و عم هو اسد الله .

 

.

 

و عم يصلى نارا ذات لهب …
> تمني الاسلام لمن رعاة .

 

.

 

و اراد الهدي لمن عاداة .

 

.

 

فما اجيب لما تمني و طلب …
> زوجه حنون تكبرة باعوام .

 

.

 

يعيش معها في و ئام و سلام .

 

.وفجاه تغير الحال و انقلب …
> رساله لم تتحملها الجبال و عشيره يري منها الاهوال..وتتركة الوليفه الى بيت في الجنه من قصب…
> جاءة منها البنات و البنون .

 

.

 

فاختطفتهم منه يد المنون .

 

.

 

فلا و ريث و لا شقيق و لا عصب …
> هموم و الام .

 

.

 

و نفاق من اللئام .

 

.

 

و ليل لا ينام .

 

.

 

و نهار للجهاد قد اصطحب …
> لم ينعم بلذيذ الحياة .

 

.

 

و لم ينل فيها ما تمناة .

 

.

 

و الموت منه قد اقترب …
> و وري في التراب و جهة الانور و غطي بالاكفان جبينة الازهر بعد شديد مرض و تعب …
> لم يورث منه ما ل .

 

.

 

بل علم تناقلتة الاجيال .

 

.

 

و نور في الافاق قد ضرب …
> اضاء للمؤمنين طريقهم..

 

احبهم و حبب اليهم ربهم..

 

فتنوع العطاء و الحب السبب …
> امام الغر المحجلين .

 

.

 

و خاتم الانبياء و المرسلين .

 

.

 

و جهك بدر و صوتك طرب …
> سيد كل قبيله و فريق .

 

.

 

بالمؤمنين رحيم و شفيق .

 

.

 

تتزاحم المعاني و يمنعني الادب …
> سيدي و حبيبي .

 

.

 

قدوتي و شفيعي .

 

.

 

الشوق مشتعل و الدمع انسكب …
> فهل تنعم برؤية و جهك عيناي .

 

.وتهنا بلثم قدميك شفتاي .

 

.

 

فالعمر و لي و الزمان قد اغترب…
> فيا رب يا اكرم مسئول .

 

.

 

و يا خير مرتجي و ما مول .

 

.

 

صل على سيد الاعاجم و العرب…
> على الصحب و من تبع و كل من الية انتسب …
> ما لاح في الافق نجم او غرب …
> او ظهر في السماء هلال او احتجب …
> و كلما انحني لك في الصلاة ظهر او انتصب …
>
> اما بعد
>
>
>
> 5 المقدمه رقم
>
> الحمد لله رب العالمين يسمع دعاء الخلائق و يجيب …
> يؤنس الوحيد ،

 

 

و يهدي الشريد ،

 

 

و يذهب الوحشه عن الغريب …
> يغفر لمن استغفرة ،

 

 

و يرحم من استرحمة ،

 

 

و يصلح المعيب …
> يستر العصاه ،

 

 

و يمهل البغاه ،

 

 

و من تاب منهم قبل و اثيب …
> يكلف بالقليل ،

 

 

و يجزي بالجزيل ،

 

 

و يعفو عن الذي بالعجز اصيب …
> من اطاعة تولاة ،

 

 

و من غفل عنه لا ينساة ،

 

 

و له من الرزق نصيب …
> يرزق بلا اسباب ،

 

 

و يدخل الجنه بغير حساب فلا فضح و لا تنقيب …
> نحمدة تبارك و تعالى و نسالة التنظيم لاحوالنا و الترتيب …
> و نعوذ بنور و جهة الكريم من الفساد الافساد و التخريب …
> و نرجوة الامن و الامان و الرضا و الرضوان في يوم يسقط الجنين فيه و الصغير فيه يشيب …
>
> و اشهد ان لا الة الا الله و حدة لا شريك له المهيمن و الرقيب …
> من تبع شرعة و الاة ،

 

 

و من تقرب الية فاز بالتقريب …
> من اوي الية اواة ،

 

 

و من استحيا منه فليس عليه تثريب …
> من توكل عليه كفاة ،

 

 

و من التجا الية فالفرج قريب …
> من اعتصم به فهو مولاة ،

 

 

و من ارتجاة مخلصا لا يخيب …
> من ذكرة خاشعا اجتباة ،

 

 

و من تاب الية فهو منيب …
> من شكر عطاءة نماة ،

 

 

و من تواضع له نجا من التعذيب …
>
> و اشهد ان سيدنا محمدا عبدة و رسولة المقرب و الحبيب …
> خلقة نعمه ،

 

 

و مبعثة رحمه ،

 

 

و شمس سنتة لا تغيب …
> نظرة لحظ ،

 

 

و كلامة و عظ ،

 

 

و اللفظ منه لا يريب …
> نورة يخطف الابصار ،

 

 

و مسجدة علم و مزار ،

 

 

و انفاسة مسك و طيب …
> من سلم عليه رد عليه السلام ،

 

 

و من صلى عليه فهو من الجنه قريب …
> من راة في المنام فقد راة ،

 

 

و من بايعة فقد بايع الله ،

 

 

و من دعا عند قبرة اجيب …
> من نال شفاعتة اجتاز ،

 

 

و من شرب من حوضة فاز ،

 

 

فلا عتاب و لا تانيب …
> هو تاج اولي العزائم ،

 

 

و قدوه لكل صائم و قائم ،

 

 

و باتباعة تحلو الحياة و تطيب …
> اللهم صل و سلم و بارك عليه عدد ما و سعة علم الحساب من تربيع و تكعيب …
> و كلما اثني عليه شاعر او اديب ،

 

 

و طالما عرف حقة عالم او نجيب …
> و على الصحب و الال و كل من انتسب الية من بعيد او قريب …

  • مقدمة خطبة دينية
  • مقدمة خطبة
  • مقدمةخطبةدينية
  • مقدمة خطبة شيقة
  • مقدمة خطبة دينية اسلامية
  • مقدمة خطب الجمعة
  • صور مبارك لخطبة
  • افضل مقدمة لكل خطبة جمعة بالتشكيل
  • افضل مقدمة خطبة
  • اجمل مقدمةالخطبه جديدة

1٬716 views

مقدمة خطبة دينية