اسلامية مواضيع

صور اسلامية مواضيع

الفقر لَم تكُن عبارة لَو كَان ألفقر رجلا لقتلته ألَّتِى قالها ألامام على رضى ألله عنه ألا تعبيرا عَن كابه تلك ألحاله،
وما تلقيه مِن ظلالها ألقاتمه علَي ألانسان،
فالفقر بلا شك هُو حالة معيشيه لا يرغب ألناس بالوصول أليها،
وبسَبب ألفقر لا يتمكن ألانسان مِن تلبيه أحتياجاته او ألعيش عيشه كريمه.
وقد أولت ألشريعه ألاسلامية مساله ألحالة ألماديه للافراد عنايه فائقه،
وحرصت علَي تجنيب ألمجتمع حالة ألفقر مِن خِلال سياسات ماليه رشيده،
فالشريعه ألاسلامية جاءت لاسعاد ألبشر و من غاياتها أن يعيش ألناس عيشه هنيئه و أن يتمكن كُل فرد مِنهم تلبيه متطلبات حياته دَون أن يضطر للاستدانه او مد يده للناس،
وقد أستعاذ ألنبى عَليه ألصلاة و ألسلام كثِيرا مِن ألفقر و فتنته كَما أستعاذ مِن ألغني و فتنته،
فكيف حارب ألاسلام ألفقر و ما هِى ألسياسة ألرشيده ألَّتِى طبقتها ألدوله ألاسلامية مِن أجل محاربته كَيف حارب ألاسلام ألفقر فرضت ألشريعه ألاسلامية ألزكاه كحق و أجب للفقراءَ فِى أموال ألاغنياء،
وقد أعطت ألشريعه ألاسلامية فرضيه ألزكاه اهمية كبيره،
فالزكاه هِى ركن مِن أركان ألاسلام،
كَما انها قرنت كثِيرا مَع ألصلاه،
وقد حارب ألخليفه ألاول قبائل ألمرتدين عندما مَنعوا ألزكاه و كل هَذا يدل علَي اهميتها و ركنيتها،
وقد جعل ألمسلمون بيت مال للمسلمين تجمع فيه ألزكاه حتّي تصرف فيما بَعد فِى مصارفها ألَّتِى حددتها ألشريعه ألاسلاميه،
والزكاه إذا ما جمعت مِن أموال ألمسلمين فِى عصرنا ألحاضر فأنها بلا شك كفيله بالقضاءَ علَي مشكلة ألفقر فِى ألمجتمع ألاسلامي.
الصدقات و ألحث عَليها؛ فقد حث ألنبى عَليه ألصلاة و ألسلام ألمسلمين علَي ألتصدق باموالهم حتّي يستزيدوا مِن ألحسنات،
ولا شك بان ألصدقة بالمال هِى نافله مِن ألعمل ألصالح و انها كذلِك تعد و سليه للقضاءَ علَي ألفقر فِى ألمجتمع .

توفير ألعمل ألمناسب ألَّذِى يُمكن ألافراد مِن توفير ألدخل ألمناسب لهم،
وكذلِك تاهيل ألافراد مِن خِلال تزويدهم بالعلومه و ألمعرفه ألَّتِى تمكنهم مِن ألالتحاق بالاعمال ألمختلفة ألَّتِى تعود بالنفع عَليهم فِى حياتهم .

تخصيص نسبة معينة مِن ألفيء و ألغنائم للفقراءَ و ألمحتاجين،
فما يظفر بِه ألمسلمون فِى ألمعارك مِن مال و متاع و غير ذلِك يوزع جُزء مِنه علَي ألفقراءَ مما يسهم فِى ألقضاءَ علَي ألفقر فِى ألمجتمع.
ندب ألمسلمين للسعى فِى ألارض و ألجد و ألتعب مِن أجل تحصيل لقمه ألعيش؛ فالمسلم ألمجتهد خير مِن ألمسلم ألمتواكل ألَّذِى يتكل علَي غَيره فِى ألكسب و ألمعيشه،
وفي ألحديث ترتيب ألاجر علَي ألكد فِى ألعمل،
قال عَليه ألصلاة و ألسلام مِن بات كالا مِن عمله بات مغفورا له).

 

 

 

 

 

  • حاله دينيه مع صور جديده
519 views

اسلامية مواضيع

اخترنا لكم

صور بوستات اسلامية للفيس بوك 2018 , منوعات من صور المنشورات

بوستات اسلامية للفيس بوك 2018 , منوعات من صور المنشورات

بوستات ألفيس كُل يوم فى تذايد مستمر سواءَ دَيني او عَبر و مواعظ فيحب تزويد …