خطبه دينيه قصيره جدا


صور خطبه دينيه قصيره جدا
https://islamic-images.org/wp-content/uploads/2015/11/20151130400-150x71.jpg 150w" sizes="(max-width:

630px 100vw,

630px" />

 

سن النبي صلى الله عليه وسلم العديد من السنن التي تعطي لكل فرد حقه وتنظم سلوكه وتقضي بمنفعته،

ومن هذه السنن التي سنها النبي صلى الله عليه وسلم كتقرب وحمد لله على ما وهب لنا من ذريه “العقيقه”،

والعقيقه في الاسلام تعني الذبيحه التي تذبح بعد ولاده المولود،

ذكرا كان ام انثى،

واصل كلمه عق من الشق والقطع،

وقيل للذبيحه عقيقه،

لانه يشق حلقها،

كما ان العقيقه كما يقال هي عقيقه الشعر المولود الجديد.

والعقيقه كما اجمع جمهور العلماء انها سنه مؤكده،

لما ورد على لسان السيده عائشه رضي الله عنها قالت امرنا رسول الله ان نعق عن الجاريه شاه وعن الغلام شاتين وامرنا بالفرع من كل خمس شياه شاه)،

وغيره من الاحاديث التي نصت على مشروعيه العقيقه،

وقد اوصى الاسلام بان يذبح عن الغلام شاتان مكافئتان،

واما الجاريه شاه واحده،

كما يسن ان تذبح في اليوم السابع من ولاده الجنين،

فان لم يستطيع في ذلك اليوم،

ففي اليوم الرابع عشر من الولاده او في الحادي والعشرين استنادا للحديث الذي رواه البيهقي،

ولم يشق الاسلام على المسلم،

فان لم يستطع ان يعق لابنه في تلك الايام،

فله ان يعق بعد ذلك حتى يتيسر حاله.

وتصح العقيقه على كل من يلزم بنفقه المولود فيؤديها من ماله لا من مال المولود،

وحسب مذهب الشافعيه انها تسقط عن من لا تلزمه النفقه الا باذن من تلزمه،

استنادا الى ان النبي صلى الله عليه وسلم عق عن الحسن والحسين باذن والدهما،

واذا بلغ سن الرشد ولم يعق عنه والديه عق عن نفسه،

وقد اجمع الحنابله على ان الاب هو الوحيد الذي يعق عن ابنه الا ان تعذر عليه بموت او امتناع.

واما العقيقه فينبغي ان تكون خاليه من اي عيب لا عوجاء ولا جرباء ولا مكسورة او ناقصه،

ولا يباع شيء من صوفها او لحمها،

بل يجوز ان يتصدق او يؤكل او يهدى منها،

وجوز كسر عظمها،

ولا يبلي انتباها لمن يقول ان لا يكسر عظمها تفاؤلا بسلامة الصبي،

فلا اصل في ذلك على الاطلاق،

واشار الشرع ان في هذا الصدد الاضحيه او العقيقه مجزيه السن،

فان كانت من الابل ان لا يقل عمرها عن خمس سنوات،

ومن البقر لا يقل عمرها عن عامان،

وان كانت من الماعز ان لا يقل عن سنه،

ومن الضان ان لا يقل عن سته اشهر،

واجمع جمهور العلماء على جواز طبخها كاملتا،

فان اعطى احدا منها شيئا دون طبخ فلا حرج في ذلك.

ولا يصح شراء عقيقه مذبوحه،

فيجب ذبحها واساله دمها بنيه العقيقه،

وبذكر اسم المخصوص بها،

فهي كالاضحيه تماما وهذا هو الارجح وفقا لما اشاره علماء الدين،

كما يجوز ان يعق عن الغلام شاتان بالتقسيط،

ولا يشترط ان تكون في نفس الوقت،

كما لا يصح ان توزع قيمتها للفقراء،

بل يشترط ان تذبح كالضحيه,

 

  • خطبة العقيقة
756 views

خطبه دينيه قصيره جدا