شخصيات دينية اسلامية


صور شخصيات دينية اسلامية

الفاروق عمر بن الخطاب
من هو:
الفاروق ابو حفص ،



عمر بن الخطاب بن نفيل بن عبدالعزى القرشي العدوي ،



ولد بعد عام الفيل بثلاث عشره سنه 40 عام قبل الهجره ،



عرف في شبابه بالشده والقوه ،



وكانت له مكانه رفيعه في قومه اذ كانت له السفاره في الجاهليه فتبعثه قريش رسولا اذا ما وقعت الحرب بينهم او بينهم و بين غيرهم واصبح الصحابي العظيم الشجاع الحازم الحكيم العادل صاحب الفتوحات واول من لقب بامير المؤمنين0
اسلامه
اسلم في السنه السادسة من البعثه النبويه المشرفه ،



فقد كان الخباب بن الارت يعلم القران لفاطمه بنت الخطاب وزوجها سعيد بن زيد عندما فاجاهم عمر بن الخطاب متقلدا سيفه الذي خرج به ليصفي حسابه مع الاسلام ورسوله ،



لكنه لم يكد يتلو القران المسطور في الصحيفة حتى قال

دلوني على محمد
وسمع خباب كلمات عمر ،



فخرج من مخبئه وصاح



يا عمر والله اني لارجو ان يكون الله قد خصك بدعوه نبيه صلى الله عليه وسلم ،



فاني سمعته بالامس يقول

اللهم ايد الاسلام باحب الرجلين اليك ،



ابي الحكم بن هشام ،



وعمر بن الخطاب فساله عمر من فوره

واين اجد الرسول الان يا خباب

واجاب خباب

عند الصفا في دار الارقم بن ابي الارقم
ومضى عمر الى دار الارقم فخرج اليه الرسول صلى الله عليه وسلم فاخذ بمجامع ثوبه وحمائل السيف فقال

اما انت منتهيا يا عمر حتى ينزل الله بك من الخزي والنكال ما انزل بالوليد بن المغيره



اللهم هذا عمر بن الخطاب ،



اللهم اعز الدين بعمر بن الخطاب
فقال عمر

اشهد انك رسول الله
وباسلامة ظهر الاسلام في مكه اذ قال للرسول – صلى الله عليه وسلم – والمسلمون في دار الارقم

والذي بعثك بالحق لتخرجن ولنخرجن معك
وخرج المسلمون ومعهم عمر ودخلوا المسجد الحرام وصلوا حول الكعبه دون ان تجرؤ قريش على اعتراضهم او منعهم ،



لذلك سماه الرسول صلى الله عليه وسلم الفاروق لان الله فرق بين الحق والباطل
لسان الحق
هو احد العشره المبشرين بالجنه ،



ومن علماء الصحابه وزهادهم ،



وضع الله الحق على لسانه اذ كان القران ينزل موافقا لرايه ،



يقول علي بن ابي طالب

انا كنا لنرى ان في القران كلاما من كلامه ورايا من رايه كما قال عبدالله بن عمر

مانزل بالناس امر فقالوا فيه وقال عمر ،



الا نزل القران بوفاق قول عمر
‏عن ‏ابي هريره ‏-‏رضي الله عنه ‏‏قال

‏ ‏قال رسول الله ‏-‏صلى الله عليه وسلم-‏ ‏: لقد كان فيما قبلكم من الامم ‏‏محدثون ،

‏ ‏فان يك في امتي احد فانه ‏‏عمر ‏ ‏
‏عن ‏ابي هريره ‏‏قال ‏:

‏قال النبي ‏ ‏-صلى الله عليه وسلم

‏ لقد كان فيمن كان قبلكم من ‏بني اسرائيل‏ ‏رجال يكلمون من غير ان يكونوا انبياء ،



فان يكن من امتي منهم احد ‏‏فعمر ‏‏قال ‏‏ابن عباس ‏-‏رضي الله عنهما-: ‏‏من نبي ولا محدث ‏)
قوه الحق
كان قويا في الحق لا يخشى فيه لومه لائم ،



فقد ‏استاذن ‏‏عمر بن الخطاب ‏‏على رسول الله ‏-‏صلى الله عليه وسلم ‏‏وعنده ‏‏نسوه ‏من ‏قريش ،

‏ ‏يكلمنه ويستكثرنه ،



عاليه اصواتهن على صوته ،



فلما استاذن ‏‏عمر بن الخطاب ‏قمن فبادرن الحجاب ،



فاذن له رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم-،‏ ‏فدخل ‏‏عمر ‏‏ورسول الله ‏-‏صلى الله عليه وسلم ‏‏يضحك ،



فقال ‏‏عمر

(‏ ‏اضحك الله سنك يا رسول الله
فقال النبي ‏-صلى الله عليه وسلم-‏ ‏: عجبت من هؤلاء اللاتي كن عندي ،



فلما سمعن صوتك ابتدرن الحجاب
فقال ‏‏عمر

(‏ ‏فانت احق ان يهبن يا رسول الله ثم قال عمر ‏: ‏يا عدوات انفسهن اتهبنني ولا تهبن رسول الله ‏-‏صلى الله عليه وسلم ‏
فقلن

نعم ،



انت افظ واغلظ من رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم ‏
فقال رسول الله ‏-‏صلى الله عليه وسلم ‏: ايه يا ‏ابن الخطاب ‏،

‏والذي نفسي بيده ما لقيك الشيطان سالكا ‏فجا ‏قط الا سلك ‏‏فجا ‏غير‏فجك
ومن شجاعته وهيبته انه اعلن على مسامع قريش انه مهاجر بينما كان المسلمون يخرجون سرا ،



وقال متحديا لهم

من اراد ان تثكله امه وييتم ولده وترمل زوجته فليلقني وراء هذا الوادي فلم يجرؤ احد على الوقوف في وجهه

عمر في الاحاديث النبويه
روي عن الرسول صلى الله عليه وسلم العديد من الاحاديث التي تبين فضل عمر بن الخطاب نذكر منها ان الله سبحانه جعل الحق على لسان عمر وقلبه
الحق بعدي مع عمر حيث كان
ان الشيطان لم يلق عمر منذ اسلم الا خر لوجهه
ما في السماء ملك الا وهو يوقر عمر ،



ولا في الارض شيطان الا وهو يفرق من عمر
قال الرسول صلى الله عليه وسلم

رايتني دخلت الجنه فاذا انا بالرميصاء امراه ابي طلحه وسمعت خشفا امامي ،



فقلت



ما هذا يا جبريل



قال



هذا بلال
ورايت قصرا ابيض بفنائه جاريه ،



فقلت



لمن هذا القصر


قالوا



لعمر بن الخطاب ،



فاردت ان ادخله فانظر اليه ،



فذكرت غيرتك فقال عمر

بابي وامي يا رسول الله اعليك اغار

)
وقال الرسول صلى الله عليه وسلم

بينا انا نائم اذ اتيت بقدح لبن ،



فشربت منه حتى اني لارى الري يجري في اظفاري ،



ثم اعطيت فضلي عمر بن الخطاب
قالوا

فما اولته يا رسول الله

قال

العلم
قال الرسول صلى الله عليه وسلم

بينا انا نائم رايت الناس يعرضون علي وعليهم قمص،

منها ما يبلغ الثدي ومنها ما يبلغ اسفل من ذلك ،



وعرض علي عمر بن الخطاب وعليه قميص يجره
قالوا

فما اولته يا رسول الله

قال

الدين

خلافه عمر
رغب ابو بكر رضي الله عنه في شخصيه قوية قادره على تحمل المسئوليه من بعده ،



واتجه رايه نحو عمر بن الخطاب فاستشار في ذلك عدد من الصحابه مهاجرين وانصارا فاثنوا عليه خيرا ومما قاله عثمان بن عفان

اللهم علمي به ان سريرته افضل من علانيته ،



وانه ليس فينا مثله وبناء على تلك المشوره وحرصا على وحده المسلمين ورعايه مصلحتهم
اوصى ابو بكر الصديق بخلافه عمر من بعده ،



واوضح سبب اختياره قائلا

(اللهم اني لم ارد بذلك الا صلاحهم ،



وخفت عليهم الفتنه فعملت فيهم بما انت اعلم ،



واجتهدت لهم رايا فوليت عليهم خيرهم واقواهم عليهم ثم اخذ البيعه العامة له بالمسجد اذ خاطب المسلمين قائلا

(اترضون بمن استخلف عليكم



فوالله ما اليت من جهد الراي ،



ولا وليت ذا قربى ،



واني قد استخلفت عمر بن الخطاب فاسمعوا له واطيعوا فرد المسلمون

(سمعنا واطعنا وبايعوه سنه 13 ه

انجازاته
استمرت خلافته عشر سنين تم فيها كثير من الانجازات المهمه لهذا وصفة ابن مسعود رضي الله عنه فقال

كان اسلام عمر فتحا،

وكانت هجرته نصرا ،



وكانت امامته رحمه ،



ولقد رايتنا وما نستطيع ان نصلي الى البيت حتى اسلم عمر ،



فلما اسلم عمر قاتلهم حتى تركونا فصلينا فهو اول من جمع الناس لقيام رمضان في شهر رمضان سنه 14 ه ،



واول من كتب التاريخ من الهجره في شهر ربيع الاول سنه 16 ه ،



واول من عس في عمله ،



يتفقد رعيته في الليل وهو واضع الخراج ،



كما انه مصر الامصار ،



واستقضى القضاه ،



ودون الدواوين ،



وفرض الاعطيه ،



وحج بالناس عشر حجج متواليه ،



وحج بامهات المؤمنين في اخر حجه حجها
وهدم مسجد الرسول صلى الله عليه وسلم وزاد فيه ،



وادخل دار العباس بن عبدالمطلب فيما زاد ،



ووسعه وبناه لما كثر الناس بالمدينه ،



وهو اول من القى الحصى في المسجد النبوي ،



فقد كان الناس اذا رفعوا رؤوسهم من السجود نفضوا ايديهم ،



فامر عمر بالحصى فجيء به من العقيق ،



فبسط في مسجد الرسول صلى الله علي وسلم-
وعمر رضي الله عنه هو اول من اخرج اليهود واجلاهم من جزيره العرب الى الشام ،



واخرج اهل نجران وانزلهم ناحيه الكوفه
الفتوحات الاسلاميه
لقد فتح الله عليه في خلافته دمشق ثم القادسيه حتى انتهى الفتح الى حمص ،



وجلولاء والرقه والرهاء وحران وراس العين والخابور ونصيبين وعسقلان وطرابلس وما يليها من الساحل وبيت المقدس وبيسان واليرموك والجابيه والاهواز والبربر والبرلس وقد ذل لوطاته ملوك الفرس والروم وعتاه العرب حتى قال بعضهم

كانت دره عمر اهيب من سيف الحجاج
هيبته و تواضعه
وبلغ رضي الله عنه من هيبته ان الناس تركوا الجلوس في الافنيه ،



وكان الصبيان اذا راوه وهم يلعبون فروا ،



مع انه لم يكن جبارا ولا متكبرا ،



بل كان حالة بعد الولايه كما كان قبلها بل زاد تواضعه ،



وكان يسير منفردا من غير حرس ولا حجاب ،



ولم يغره الامر ولم تبطره النعمه

استشهاده
كان عمر رضي الله عنه يتمنى الشهاده في سبيل الله ويدعو ربه لينال شرفها

اللهم ارزقني شهاده في سبيلك واجعل موتي في بلد رسولك وفي ذات يوم وبينما كان يؤدي صلاه الفجر بالمسجد طعنه ابو لؤلؤه المجوسي غلاما للمغيره بن شعبه عده طعنات في ظهره ادت الى استشهاده ليلة الاربعاء لثلاث ليال بقين من ذي الحجه سنه ثلاث وعشرين من الهجره ولما علم قبل وفاته ان الذي طعنه ذلك المجوسي حمد الله تعالى ان لم يقتله رجل سجد لله تعالى سجده ودفن الى جوار الرسول صلى الله عليه وسلم وابي بكر الصديق رضي الله عنه في الحجره النبويه الشريفه الموجوده الان في المسجد النبوي في المدينه المنوره

 

 

 

  • صور شخصيات دينيه
  • صور لشخصيات دينية
571 views

شخصيات دينية اسلامية