قصص اسلامية رائعة


 

 

صور قصص اسلامية رائعة

قصة رائعه فِى احد ألبلاد كَان هنالك أمير،
وكان هَذا ألامير يعيش فِى قصر هُو و زوجته و طفلة ألصغير،
ويمتلكون كلبا و فيا يتعجب ألناس مِن علاقته بهَذا ألامير و عائلته؛ حيثُ أن لهَذا ألكلب مكانه خاصة فِى قلب ألامير،فكان يعامله معامله أهله،
ويعتبره صديقا و فيا يذهب معه الي كُل ألرحلات و ألاماكن حتّي حين يذهب الي ألصيد.
وفي يوم مِن ألايام توفت زوجه ألامير بغته؛ فحزن ألامير عَليها أشد ألحزن،
وقرر بَعد فتره مِن و فاتها أن يخرج فِى رحله للصيد لينسي حزنه و يبدا بِداية جديده،
ولكنه أحتار فِى أمر طفلة فاين سيضعه و من سيثق بِه ليعتنى بابنه فاختار كلبه ألوفي لانه ألاجدر لهَذه ألمهمه.
ذهب ألامير الي رحلته،
ولكنه لَم يستمتع بها لان صديقه ألكلب لا يرافقه كَما كَان يفعل دَائما،
ولانه قلق علَي أبنه ألوحيد مَع ألكلب،
فقرر أن يعود مبكرا الي منزله.
فعندما أقترب ألامير مِن ألمنزل جاءه ألكلب مِن بعيد يركض و يعوى عواءَ شديدا،
وكان ألكلب مغطي بالدماء! أرتعب ألامير و بدا يصرخ بالكلب ماذَا حدث ماذَا حدث و ألكلب يتقافز حوله.
ركض ألامير الي ألمنزل مرعوبا و أسرع الي سرير طفلة فوجده فارغا،
وجميع ألاغطيه و ألمنزل ملطخ بالدم،
فزع ألامير و صرخ غاضبا،
و أخرج سيفه و ركض مسرعا الي كلبه و قتله بالحال،
ولم يستجب لعواءَ ألكلب ألَّذِى يناجيه،
ولم يشعر تجاهه باى رحمه؛ بل علَي ألعكْس لَم يشعر ألا بالغضب و ألندم لانه ترك ألطفل مَع ألكلب دَون رعايه بشريه فبدا يجهش بالبكاءَ و أنهار.
واثناءَ بكائه سمع صوت طفلة ألصغير،
فنهض مِن مكانه و هرع ليبحث عنه،
فوجده فِى ألغرفه ألمجاوره يلعب علَي ألارض و بجانبه حيوان يشبه ألذئب ملقي علَي ألارض و مغطي بالدماء،
حينها علم بان طفلة ما زال علَي قيد ألحياه،
ولم يمت.
اكمل ألامير بكاءه ندما علَي ما صنعه و عرف بان ألكلب لَم يقتل طفلة بل قتل ألذئب ألَّذِى حاول أكله،
فعاد مسرعا لينقذ كلبه و وجده قَد مات،
ومنذُ ذلِك ألحين لَم يبتسم ألامير أبدا،
وعاش حزينا نادما علَي ظلمه لاوفى صديقله

 

495 views

قصص اسلامية رائعة

اخترنا لكم

صور بوستات اسلامية للفيس بوك 2018 , منوعات من صور المنشورات

بوستات اسلامية للفيس بوك 2018 , منوعات من صور المنشورات

بوستات ألفيس كُل يوم فى تذايد مستمر سواءَ دَيني او عَبر و مواعظ فيحب تزويد …