قصص دينيه هادفه

صور قصص دينيه هادفه

جاءَ أحد ألموسوسين ألمتشككين ألي مجلس ألفقيه أبن عقيل،
فلما جلس،
قال للفقيه: أنى أنغمس في ألماءَ مرات كثِيره ،
ومع ذلِك أشك: هَل تطهرت أم لا،
فما رايك في ذلك؟فقال أبن عقيل: أذهب،
فقد سقطت عنك ألصلاه .فتعجب ألرجل و قال له: و كَيف ذلك؟فقال أبن عقيل:لان ألنبى صلي الله عَليه و سلم قال: رفع ألقلم عَن ثلاثه : ألمجنون حتي يفيق،
والنائم حتي يستيقظ،
والصبى حتي يبلغ .

ومن ينغمس في ألماءَ مرارا – مِثلك و يشك هَل أغتسل أم لا،
فَهو بلا شك مجنون
قصه ألطاعون
خرج أمير ألمؤمنين عمر بن ألخطاب،
ذاهبا ألي بلاد ألشام،
وكان معه بَعض ألصحابه .وفى ألطريق علم أن مرض ألطاعون قَد أنتشر في ألشام،
وقتل كثِيرا مِن ألناس،
فقرر ألرجوع،
ومنع مِن معه مِن دَخول ألشام.فقال لَه ألصحابى ألجليل أبو عبيده بن ألجراح: أفرارا مِن قدر الله يا أمير ألمؤمنين؟فرد عَليه أمير ألمؤمنين: لَو غَيرك قالها يا أبا عبيده !ثم أضاف قائلا: نعم نفر مِن قدر الله ألي قدر ألله؛ أرايت لَو أن لك أبلا هبطت و أديا لَه جهتان: أحداهما خصيبه أى بها زرع و حشائش تصلح لان ترعي فيها ألابل)،
والاخري جديبه أى لا زرع فيهما،
ولا تصلح لان ترعي فيها ألابل)،
اليس لَو رعيت في ألخصيبه رعيتها بقدر ألله،
ولو رعيت في ألجديبه رعيتها بقدر ألله؟

قصه ألخليفه و ألقاضي
طلب أحد ألخلفاءَ مِن رجاله أن يحضروا لَه ألفقيه أياس بن معاويه ،
فلما حضر ألفقيه قال لَه ألخليفه : أنى أريد منك أن تتولي منصب ألقضاء.
فرفض ألفقيه هَذا ألمنصب،
وقال: أنى لا أصلح للقضاء.
وكان هَذا ألجواب مفاجاه للخليفه ،
فقال لَه غاضبا: أنت غَير صادق.
فرد ألفقيه علي ألفور: أذن فقد حكمت علَى بانى لا أصلح.
فساله ألخليفه : كَيف ذلك؟فاجاب ألفقيه: لانى لوكنت كاذبا كَما تقول فانا لا أصلح للقضاء،
وان كنت صادقا فقد أخبرتك أنى لا أصلح للقضاء
قصه حكم ألبراءه
تزوجت أمراه ،
وبعد سته أشهر و لدت طفلا،
والمعروف أن ألمراه غالبا ما تلد بَعد تسعه أشهر أو سبعه أشهر مِن ألحمل،
فظن ألناس أنها لَم تكُن مخلصه لزوجها،
وأنها حملت مِن غَيره قَبل زواجها مِنه.فاخذوها ألي ألخليفه ليعاقبها،
وكان ألخليفه حينئذ هُو عثمان بن عفان رضى الله عنه فلما ذهبوا أليه،
وجدوا ألامام عليا موجودا عنده،
فقال لهم: ليس لكُم أن تعاقبوها لهَذا ألسبب.
فتعجبوا و سالوه: و كَيف ذلِك فقال لهم: لقد قال الله تعالى: و حمله و فصاله ثلاثون شهرا أى أن ألحمل و فتره ألرضاعه ثلاثون شهرا).
وقال تعالى: و ألوالدات يرضعن أولادهن حولين كاملين أى أن مده ألرضاعه سنتين.
اذن فالرضاعه أربعه و عشرون شهرا،
والحمل يُمكن أن يَكون سته أشهر فقط).

 

  • قصص دينية هادفة
  • مواضيع دينية هادفة
577 views

قصص دينيه هادفه

اخترنا لكم

صور عايزه صور دينيه , مقتطفات من الصور الاسلامية المدهشة جميلة جداااااا

عايزه صور دينيه , مقتطفات من الصور الاسلامية المدهشة جميلة جداااااا

مقطتفات جميله في ألصور ألدينيه ألحديثه تاخد ألعقل مِن جمالها و روعتها راعينا أن نرضى …