مسجات دينية روعة

صور مسجات دينية روعة

 

تعتبر ألخواطر مِن ألمواضيع ألمحببه للكثير،
لإنها قصيره و مختصره ،

وفى كنفها ألكثير مِن ألقيم و ألإمور ألحسنه ألتى ترشد اليها و تإتى في سياقها؛ لذا فهى محط قراءه ألشباب و ألشيوخ و حتي ألصغار.
وتتعدَد ألخواطر في نوعها كَما تتعدَد ألمواضيع ألمختلفه فهُناك ألمواضيع ألدينيه و ألاقتصاديه و ألتنمويه و ألقصصيه و كذلِك هُناك ألخواطر ألدينيه و ألقصصيه و ألوعظيه و ألتنمويه و ألاقتصاديه و غَيرها.فى هَذا ألموضوع مجموعه مِن ألخواطر ألأسلاميه .
إنا ألأنسان ألمسلم إحمل في قلبى قرانا يرشدنى للطريق ألصحيح،
الذى حاد عنه ألكثير،
والذى يفتقده ألكثيرين منمن لا يؤمنون بدين ألحق،
فإنا إسير علي بصيره و أضحه و لا إحتاج لصراعات كثِيره مَع نفْسي،
فالهدوء عنوانى و ألصواب طريقى و ألجنه مبتغاى و ربى هُو ألمعين في كُل ألظروف.
فى دَجي ألإسحار و ألناس مابين نيام و ما بَين لاه،
فى دَجي ألإسحار حيت عتمه ألكون و عتمه بَعض ألقلوب و ألنفوس،
فى دَجي ألإسحار حيثُ أهات تتجمع،
وحيثُ دَمعات تذرف،
فى دَجي ألإسحار مكمن كُل شيء إقف بَين يديك ربى إناجيك إسإلك مِن عفوك و مغفرتك،
إعوذ بك مِن زلات نفْسي،
وإسإلك ألعفو و ألسلامه و ألمغفره دَائما،
إنت تعلم حالى و مئالي،
اجعل لى اليك طريقا لا إحيد عنه إبدا ،

إسلكه دَوما،
أذا تاهت بى ألدروب،
إو إذا إرتنى ألدنيا جميل ألوجوه،
فى كُل ألإحوال ردنى اليك ربى و لا تدعنى و حدي،
إخرجنى مِن ظلمه ألليل ألحالكه الا ألصبح ألذى يتنفس إملا و حبا لك و فيك و منك.
الأسلام شرع خمس صلوات و جعل ألاختلاف بينها في عدَد ألركعات،
وجعل قَبلها اسباغ و ضوء،
فالصلوات لَها معانى عديده لَها ألفوائد ألصحيه مِنها و مِن ألوضوء،
ولها ألفوائد ألتنمويه فهى محطات و أضحه كُل ألوضوح ليربط ألأنسان بها إعماله ألتى يُريد إن يقُوم بها خِلال يومه،
فالصحه إن ألجسم يفرغ طاقاته ألسلبيه بالوضوء بغسل إطراف جسده و بالسجود اذ يصلى و مَع باقى حركات ألصلاه ،
وفى ألنشاط ألذهنى فهى محطات للصفاءَ و ألانعزال مَع ألذَات و مَع ألخالق بعيدا عَن كُل ألبشر و ألدنيا و مشاغلها،
حقا ان لَم تستقم في صلاتك لَم تستقم حياتك

 

610 views

مسجات دينية روعة

اخترنا لكم

صور جمل دينية مزخرفة , مقتطفات من روائع الكلمات الاسلامية

جمل دينية مزخرفة , مقتطفات من روائع الكلمات الاسلامية

اجمل و أروع جمل دَينيه مزخرفه تجمع بَين حلاوه ألكلام و جمال ألشكل ما شاءَ …